To know more about 57357 Covid-19 Clinic
Click Here

أمل بطلة تتحدى سرطان العظام وتنشر التفاؤل بين أصحابها فى 57357

    أمل، بطلتنا من 57357، من محافظة أسيوط، عمرها “7 سنوات ” ورغم صغر سنها فهى تخوض تحديا كبيرا مع سرطان العظام.

أمل، بطلتنا من 57357، من محافظة أسيوط، عمرها “7 سنوات” ورغم صغر سنها فهى تخوض تحديا كبيرا مع سرطان العظام، الذى أدى لبتر ذراعها الأيسر، ولكن سبحانه وضع فى قلبها قوة كبيرة، فى مواجهة المرض، جعلها تتقبل وضعها برضا كبير، بل وتكون سببًا فى إسعاد أصدقائها من الأطفال المرضى فى 57357.

تحكى والدتها أن أمل شعرت بآلام كبيرة فى ذراعها الأيسر، ووجود كتلة ورم فى الذراع ،وبعد الأشعات والتحاليل، أشار عليها طبيبها بالذهاب لمستشفى 57357 فورًا لأن الأشعات أظهرت إصابتها بورم خبيث فى العظم،وتوجهنا لـ57357 فى بداية سبتمبر 2020، ودخلت أمل المستشفى، واستقبلها د. أسامة الرفاعى، وتمت إعادة كل الأشعات والتحاليل لها، والتى أظهرت إصابتها بورم فى عظام الذراع الأيسر، وتلقت 4 جرعات كيماوى،ولكن تحاليل وأشعات المتابعة أظهرت عدم تجاوب المرض مع العلاج، وبعد عمل عيادة مجمعة، تقرر إجراء عملية بتر للذراع اليسرى لأمل، نظرًا لعدم استجابة المرض للعلاج، وحفاظًا على حياتها، وقام بإجراء الجراحة لها أ.د. أحمد الغنيمى، وبعد العملية، تحسنت حالتها، وتوقفت الآلام، وبدأت ضحكتها ترجع تانى، وتقرر لها 13 جرعة كيماوى، تلقت منها 6 جرعات، واليوم كان ميعاد جرعتها السابعة.

ورغم صغر سنها فإنها كانت تصر أن تسأل الدكتور عن حالتها ومتقبلة بإيمان ورضا كبير قضاء الله، ووجهت جهدها لتشجيع أصحابها فى 57357، واليوم حضرت لتلقى الجرعة ومن مصروفها اشترت هدايا، وقامت بتوزيعها على أصحابها فى الدور الأول.

“أنا حوشت من مصروفى، وجبت هدايا حلوة حلقان وتوك وبالونات لأصحابى اللى هنا علشان أفرحهم، وأقولهم ما تزعلوش ومتخافوش هاتخفوا وتبقوا كويسين، أنا كل لما باشوف أصحابى فرحانين بافرح، بحب المستشفى قوى لأن كلهم هنا بيحبونى، ونفسى لما أكبر أبقى دكتورة واشتغل هنا فى 57357”.

“أمل” بطلة كبيرة ومثال للتحدى والتفاؤل.. ربنا يشفيكى ويشفى كل أطفال 57357.

بدعمكم “أمل” هاتكمل مشوار علاجها، وتكمل تحديها وتنتصر على المرض .. ادعولها وادعو لكل أطفالنا بالشفاء وخليهم دايمًا فى قلوبكم.