العلاج الكيميائي

يعمل العلاج الكيميائي على إيقاف أو إبطاء نمو الخلايا السرطانية عن طريق استهداف الخلايا التي تنقسم بشكل سريع وعشوائي، ولكن هناك بعض الخلايا الطبيعية في جسم الإنسان، تنقسم أيضًا بشكل سريع، ما يجعل العلاج الكيميائي يؤثر عليها مثل: الخلايا المبطنة لجدار الفم والمعدة، خلايا الشعر، وتخليق خلايا الدم من نخاع العظام.

الآثار الجانبية:

تختلف من طفل لآخر، ولكن هناك أعراض محتملة، مثل: التعب، الغثيان، الإسهال، قرح الفم، فقدان الشعر، الأنيميا، احتمالية العدوى.

(للمزيد عن العلاج الكيميائي.. اقرأ كتاب التعايش مع العلاج الكيميائي)