لمعرفة المزيد عن عيادة 57357 Covid-19
اضغط هنا

الأورام الغرنية بالأنسجة الرخوة

    الأورام الغرنية بالأنسجة الرخوة أو اللينة (Soft tissue Sarcoma) ، هي أورام سرطانية، تُصنف ضمن الأورام اللحمية الغرنية (sarcoma).

الأورام الغرنية بالأنسجة الرخوة أو اللينة (Soft tissue Sarcoma) ، هي أورام سرطانية، تُصنف ضمن الأورام اللحمية الغرنية (sarcoma) ،وتنشأ بالأنسجة الرخوة بالجسم، وهي الأنسجة التي تربط بُنية وأعضاء الجسم أو تدعمها أو تحيط بها.

تنقسم أورام الأنسجة الرخوة إلى قسمين: أورام غرنية بالعضلات المخططة (Rhabdomyosarcoma)، وأورام غرنية ليست بالعضلات المخططة (Nonrhabdomyosarcoma).

  • أورام غرنية ليست بالعضلات المخططة (Nonrhabdomyosarcoma)
  • وتمثل 4% من سرطانات الأطفال.

    مستويات خطورة المرض:

    يتم تصنيف خطورة الأورام بعد تحديد حجم الورم وخواصه الحيوية ومدى انتشار الورم وانتقاله من موضع نشوئه إلى الأنسجة المحيطة أو إلى أي مواضع أخرى (إما ورم موضعي منحصر أو ورم منتقل ومنبث)، كما يعتمد التصنيف على مدى قابلية الورم للاسئصال الجراحي. يتم تشخيص درجة الخطورة بعد أسبوع على الأقل بعد قبول الطفل بالمستشفى.

    • خطورة منخفضة: تمثل 36 % من الحالات بالمستشفى، وهي تمثل عالميًا 60 % من جميع الحالات.
    • خطورة متوسطة: تمثل 53 % من الحالات بالمستشفى، وهي تمثل عالميًا 40 % من جميع الحالات.
    • خطورة عالية: تمثل 11 % من الحالات بالمستشفى.

    نسبة الشفاء بمستشفى 57357: 75.4%
    نسبة الشفاء العالمية: 79%


  • أورام غرنية بالعضلات المخططة : (Rhabdomyosarcoma)
  • تُمثل حوالي 3% من إجمالي حالات سرطانات الأطفال.

    يُصيب هذا النوع الأطفال في الأغلب من سن سنة حتى 10 سنوات بنسبة 75%، ويُصيب الذكور بنسبة أكبر من الإناث بنسبة 62% للذكور، وبما أنه سرطان يُهاجم العضلات إذن فإن احتمالية تواجده في أي عضلة في الجسم هي الأساس، حيث أنه يُمكن أن يصيب أي عضلة في جسم الإنسان وليس مكانًا محددًا، فمن أمثلة الأماكن التي يهاجمها هذا النوع: عضلات الرأس والرقبة، عضلات العين، عضلات البطن والحوض، عضلات الأطراف العلوية والسفلية.

مراحل خطورة المرض:

يتم تحديد مراحل المرض تبعًا لمكان الإصابة وحجم الورم، ويتم تشخيص درجة الخطورة بعد أسبوع على الأقل بعد قبول الطفل بالمستشفى.

  • المرحلة الأولى: وهي التي يأتي فيها المرض فى الخصيتان والعضلات المهبلية وعضلات العين، ونسبة المرضى المصابين بتلك المرحلة في المستشفى حوالي 20% فقط من إجمالي المرضى، ونسبة شفائهم 87.2%.

  • المرحلة الثانية من المرض: تتحدد بأن يكون حجم الورم أقل من 5 سنتيميترات، وأن يكون الورم قد ظهر في مكان غير مفضل، مثل (عضلات الرأس والرقبة أو عضلات الأطراف العلوية أو السفلية أو عضلات البطن والحوض)، ونسبة المرضى المصابين بتلك المرحلة في المستشفى حوالي 12% فقط من إجمالي المرضى بنسبة شفاء 70.6%.

  • المرحلة الثالثة: تتحدد بأن يكون حجم الورم أكبر من 5 سنتيميترات وفي أماكن غير مفضلة، ونسبة المرضى المصابين بتلك المرحلة بالمستشفى حوالي 44% فقط من إجمالي المرضى بنسبة شفاء 62.2%.

  • المرحلة الرابعة: والتي تُعتبر مرحلة متأخرة من المرض، حيث أنه انتشر في أكثر من مكان في الجسم، مثل أن يبدأ الورم في الانتشار في العظام والرئتين والنخاع الشوكي، ونسبة المرضى المصابين بتلك المرحلة في المستشفى حوالي 24% فقط من إجمالي المرضى بنسبة شفاء 20%.