لمعرفة المزيد عن عيادة 57357 Covid-19
اضغط هنا

التغذية وفقدان الشهية

    مريض السرطان يتعرض لكثير من المضاعفات، تُسبب مشاكل في التغذية نتيجة لمرضه أو نتيجة للأعراض الجانبية لطرق العلاج (جراحة أو علاج كيماوي أو إشعاعي).

مريض السرطان يتعرض لكثير من المضاعفات، تُسبب مشاكل في التغذية نتيجة لمرضه أو نتيجة للأعراض الجانبية لطرق العلاج (جراحة أو علاج كيماوي أو إشعاعي)، ومنها:

فقدان الشهية:

نتيجة للأصابة بالسرطان أو الأعراض الجانبية للعلاج المستخدم، يُصبح الطفل عرضة لفقدان الشهية، وعدم الرغبة في الأكل، ما يُؤدي إلى فقدان الوزن والتعب والهزال، وعدم القدرة على متابعة العلاج، لذلك يجب على الأم ملاحظة فقدان الشهية، وكمية الطعام المتناولة من الطفل يوميًا، وإبلاغ الطبيب:

  • إذا كان الطفل عمره أقل من سنة، واستمر في امتناعه عن تناول الطعام لمدة 3 أيام.
  • إذا كان الطفل عمره من سنتين إلى 5 سنين، واستمر في امتناعه عن تناول الطعام لمدة 5 أيام.
  • إذا كان عمره أكبر من 5 سنين، واستمر في امتناعه عن تناول الطعام لمدة 5 أيام.
  • حاول أن تجعل وقت تناول الوجبة الرئيسية وقتًا ممتعًا مثل تناول الطعام أمام التليفزيون أو أثناء اللعب أو في وجود زوار أو صديق.
  • إذا كان الطفل يرفض الوجبات الكبيرة، فمن الممكن الاستعانة بوجبات خفيفة (بينية) صغيرة تكون عالية المحتوى في السعرات، مثل كاستر، زبادي بالفاكهة، أرز بلبن بالمكسرات وجوز الهند، أيس كريم، عصائر باللبن، بطاطس مهروسة باللبن، ويفضل الاعتماد على وجبات صغيرة متعددة أفضل من 3 وجبات رئيسية.
  • إذا كان الطفل يحب نوعًا معينًا من الطعام، فلا مانع من تكراره على مدى اليوم.
  • دع الطفل يُساعد في شراء وإعداد الطعام بقدر الإمكان.
  • تجنب توبيخ الطفل أو الصراخ عليه إذا لم يأكل، بل نلجأ لتشجعيه ولمكافأته عند الأكل.