لمعرفة المزيد عن عيادة 57357 Covid-19
اضغط هنا

الغثيان والقيء والعلاج الكيميائي

    ما هو القيء وما هو سببه؟ وطرق التعامل معها.

ما هما ولماذا يحدثان؟

ما هو القيء؟

عرض يعقب الغثيان.

ما هو السبب؟

يرجع السبب إلى العلاج أو روائح الأطعمة.

يُمكن لبعض أنواع العلاج الكيميائي، أن يسبب الغثيان أو القيء، أو الاثنين معًا.

الغثيان هو الشعور بتقلب في المعدة وميل للقيء، قد يُحاول الجسم القيء على الرغم من أن المعدة فارغة.

يُمكن أن يحدث الغثيان والقيء أثناء الحصول على العلاج الكيميائي، أو بعده بعدة ساعات أو أيام، ومن المرجح أن يشعر المريض بأنه أفضل في الأيام التي لا يحصل فيها على العلاج الكيميائي.

توجد أدوية تُساعد على منع الغثيان والقيء، وتسمى بالأدوية المضادة للقيء أو الأدوية المضادة للغثيان، وقد يحتاج المريض إلى أخذ هذه الأدوية قبل جلسة العلاج الكيميائي بساعة .

المدة التي يحتاج المريض فيها إلى أخذ العقاقير المضاده للقيء قبل العلاج الكيميائي تعتمد على نوع العلاج الكيميائي.

قد يحتاج المريض إلى أخذ أكثر من نوع واحد من مضادات الغثيان للتغلب على الغثيان، يجب التحدث مع الطبيب أو الممرضة عن الأدوية المتاحة للسيطرة على الغثيان والقيء الناجم عن العلاج الكيميائي.

طرق التعامل معها:

  • منع الغثيان:
  • الطريقة الوحيدة لمنع القيء هي منع الغثيان، وذلك عن طريق الأطعمة سهلة الهضم، مثل المقرمشات السادة التوست الجيلي.


  • تحديد الوقت المناسب للأكل أو الشرب:
  • بعض الناس يشعرون بأنهم أفضل عندما يأكلون وجبة خفيفة أو وجبة سريعة قبل العلاج الكيميائي، بينما يشعر الآخرون بأنهم أفضل عندما يحصلون على جرعة العلاج الكيميائي على معدة فارغة (لم يتناول الطعام أو الشراب لمدة 2 إلى 3 ساعات قبل العلاج). يجب الانتظار ما لا يقل عن ساعة واحدة بعد تلقي جرعة العلاج قبل تناول الطعام أو الشراب.


  • أكل وجبات صغيرة وخفيفة:
  • بدلًا من ثلاث وجبات كبيرة يوميًا، قد يشعر المريض بأنه أفضل إذا أكل خمس أو ست وجبات صغيرة.


  • لا يُنصح بالشرب كثيرًا قبل أو أثناء وجبات الطعام ولا بالنوم أو الاستلقاء مباشرة بعد تناول الطعام.

  • تناول الطعام في وضع الجلوس بزاوية 45 درجة .

  • تناول الأطعمة والمشروبات الدافئة أو الفاترة (وليس الساخنة جدًا أو الباردة جدًا).
  • إعطاء الأطعمة الساخنة والمشروبات الوقت لتبرد، أو جعلها أكثر برودة بإضافة الثلج إليها، يُمكنك تدفئة الأطعمة الباردة بإخراجها من الثلاجة بساعة واحدة قبل تناول الطعام أو تسخينها قليلًا في الميكروويف.


  • الإبتعاد عن الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على روائح نفازة، مثل القهوة، السمك، البصل، الثوم، الحساء واللحم.

  • أكل كميات صغيرة من الفاكهة المثلجة.

  • استحلاب البنبون بالنعناع الخالي من السكر.

  • الاسترخاء قبيل تلقي العلاج.

  • عندما يشعر المريض برغبة في التقيؤ، عليه التنفس بعمق وببطء مع ارجاع الرأس للخلف أو الحصول على الهواء النقي.